آخر أخبار السودان

بتطبيق جديد.. آيفون يجد أشياءكم الضائعة

أعلنت "أبل" الأربعاء أن أجهزة آيفون ستكون قادرة قريباً على تتبع العناصر المفقودة باستخدام تطبيق مدمج يسمى Find My، وأن المنتجات الأولى التي تعمل مع هذا التطبيق ستصدر الأسبوع المقبل.

قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

إيلاف من دبي: أعلنت "أبل" الأربعاء أن أجهزة آيفون ستكون قادرة قريباً على تتبع العناصر المفقودة باستخدام تطبيق مدمج يسمى Find My، وأن المنتجات الأولى التي تعمل مع هذا التطبيق ستصدر الأسبوع المقبل.

تشمل هذه المنتجات، بحسب تقرير نشره موقع "العربية.نت"، دراجات إلكترونية من VanMoof، وسماعات أذن لاسلكية من Belkin ومكتشف العناصر من Chipolo. حيث ستستخدم هذه المنتجات أجهزة آيفون بطريقة تراعي الخصوصية للعثور على الأشياء المفقودة وإظهار موقعها داخل تطبيق Find My على الخريطة.

تم الإعلان عن Find My لأول مرة الصيف الماضي في مؤتمر المطورين السنوي لشركة أبل وهو يعتمد على خدمة موجودة تسمى Find My أيفون، وفقاً لشبكة "CNBC".

بالنسبة إلى أبل، يعد تطبيق Find My ميزة لعملائها تضيف إلى قيمة آيفون، وإذا كانت مفيدة، فقد تجعل المستخدمين أقل عرضة للتبديل إلى أجهزة Android المنافسة.

ومع ذلك، فقد تعرضت الخدمة للتدقيق من قبل المشرعين والشكاوى من قبل تطبيقات مثل تايل Tile والشركات الأخرى التي تبيع المنتجات المنافسة. حيث قدمت Tile شكاوى إلى الاتحاد الأوروبي.

من جانبه أدلى المستشار العام لشركة تايل، كريستين دار، بشهادته أمام جلسة استماع في الكونغرس في يناير 2020، متهماً شركة أبل باستخدام قوتها السوقية لإلحاق الضرر بمنتجها وتفضيل خدماتها الخاصة، بما في ذلك إضافة النوافذ المنبثقة إلى برنامج آيفون الذي يتطلب من المستخدمين الموافقة بشكل متكرر على ترك برنامج Tile يعمل في الخلفية.

استشهد Tile أيضاً بتقارير من المحللين ووسائل الإعلام التي أشارت إلى أن أبل تعد جهاز تعقب العناصر المفقودة الخاصة بها، وقالت إنه نظراً لأن أبل كانت تعمل على هذا المنتج، فقد بدأت في إزعاج تايل، بما في ذلك إزالة منتجاتها من متجر تطبيقات أبل.

تستخدم تقنية Find My من أبل إشارات Bluetooth اللاسلكية لأجهزة أبل لإنشاء شبكة من الأجهزة التي تبحث عن العناصر المفقودة. حيث أكدت أبل يوم الأربعاء أن العملية مشفرة من طرف إلى طرف ومجهولة الهوية، بحيث لا تعرف أبل ولا الشركة المصنعة لكائن Find My مكانه. حيث لا يعرف موقع المنتج إلا المستخدم وجهاز آيفون الخاص به.

قالت أبل أيضاً إنها ستصدر مواصفات حتى يتمكن صانعو الملحقات من استخدام شريحة جديدة في أجهزة آيفون الحديثة باستخدام نوع مختلف من الإشارات اللاسلكية تسمى النطاق العريض للغاية لتحديد موقع الأشياء المفقودة أيضاً.

فيما يمكن للشركات التي ترغب في إنشاء منتجات Find My المشاركة في برنامج الملحقات المعتمدة من أبل، والذي يسمى MFi. وقالت أبل إن شركات إضافية ستطرح منتجات متوافقة مع Find My في السوق.