فرنسا: انتهاكات "منهجية" ضد النساء في مطاعم ماكدونالدز

نددت مجموعة موظفين حاليين وسابقين في ماكدونالدز بسياسة تمييز "منهجية" تعتمدها شبكة مطاعم الوجبات السريعة في فرنسا ضد النساء، وفق بيان نشرته لمناسبة يوم المرأة العالمي.

قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

باريس: نددت مجموعة موظفين حاليين وسابقين في ماكدونالدز بسياسة تمييز "منهجية" تعتمدها شبكة مطاعم الوجبات السريعة في فرنسا ضد النساء، وفق بيان نشرته لمناسبة يوم المرأة العالمي.

وجاء في بيان لتحالف "ماكدروا" في رسالة وجهتها إلى هيئة معنية باحترام القوانين والحريات في فرنسا "نحن الموظفون الحاليون والسابقون في ماكدونالدز، نرغب في تنبيهكم بشأن عمليات تمييز منهجية تمارَس في شركتنا".

وأضاف التحالف "نظن أنها ليست سلوكيات معزولة لكنها ناجمة عن ثقافة مؤسسية مؤذية".

وجمعت "ماكدروا" 164 شهادة مباشرة على مدى العام الماضي عن تحرشات جنسية وعمليات تمييز على أساس الجنس، وفق الناطقة باسمها ماتيلد سيمون التي تندد بتقاعس سلسلة المطاعم الأميركية في هذه القضية.

وعلقت إدارة ماكدونالدز في فرنسا ردا على أسئلة وكالة فرانس برس مؤكدة أنها "تعمل على تعزيز التدابير المعمول بها بصورة دائمة، من خلال التعاون مع مجمل الخبراء والأطراف المعنية، إذ لا مكان لأي سلوك غير ملائم في مطاعم ماكدونالدز".

وأشارت إلى أنها قررت قبل أشهر تعزيز خطواتها على هذا المسار مؤكدة أن جميع كوادرها المعنيين بهذه الحالات سيكونون قد تلقوا تدريبا إلزاميا بشأن هذه المسائل في الأسابيع المقبلة.

كما ذكّرت السلسلة الأميركية العملاقة بأنها اتخذت "32 تدبيرا مسلكيا" منذ 2019 عقب حالات مثبتة في هذا الإطار، مؤكدة أن "82 % من أعضاء الفريق" يؤكدن أن مدراءهن يتصرفن معهن بصورة ملائمة.